Daily Archives: أبريل 9, 2010

شعراء أمام البيت الحرام

2
//

شُعَراءُ أمامَ البيتِ الحَرَامِ

 

 1-كأني أمامَ العتيقِ ذَهُولْ=وهذا الجلالُ بسِرِّي يجـولْ
2-وما أنْ وقفتُ بِبَيْتِكَ عَبْداً=رأيتُ الجمالَ إليكَ يؤولْ
3-وهذي المهابة دوماً بقلبي= لكَعْبَةِ رَبِّي بِرُوحي تَصُولْ
4-هي الكونُ فيها تَجَلَّى عَظيماً= وفي ثوبها ذاكَ سِتْرٌ مَهُولْ
5-فَأيُّ بَهَـاءٍ وَأَيُّ ضِيَـاءْ=إِذَا شَعَّ نُورٌ يَعُمُّ الْفَضََـاءْ
6-فَكَعْبَةُ رَبِّي جَلالٌ وَنُـورٌ=وَكَعْبَةُ رَبِّي ائْتِلاقُ السَّمَاءْ
7-حَمَاهَا إِلَهِي بِكُلِّ زَمَـانٍ=لِتَبْقَى مَنَارَاً سَنَىً وَسَنَـاءْ
8-إِذَا ضَنَّ بِالنُّورِ بَدْرٌ بِلَيْلٍ=فَفِيهَا الضِّيَاءُ وَفِيهَا الْبَهَاءْ
9-وقفتُ ببيتٍ لربـي الغَيـورْ=كأني بعرشِ الحميدِ الشكـورْ
10-تذكرتُ يوماً ينادى لروحـي=وحالي ذُهولٌ كيومِ النشـورْ
11- هو الكونُ في كَعْبَةٍ قدْ تَجَلَّـى=ومن حولِها طائفٌ في حُبورْ
12-شُعورِي وجِسْمي وقَلْبي غيابٌ=وعيني شُهُودٌ بدمعٍ جَسُورْ
13-فَيَا ربِّ رُحْمَاكَ بِي إِنَّنِـي=أَتَيْتُ وَرُوحِي رَجَاهَا عَظِيمْ
14-وَرُوحِيَ تَدْعُوكَ رَبَّاً رَحِيمَاً=وَلَيْسَ سِوَاكَ إِلـهٌ رَحِيـمْ
15-تَرَفَّقْ إِلَهِي بِقَلْبٍ حَزِيـنٍ=تَرَاهُ بِدَرْبِ الشَّقَاءِ يَهِيـمْ
16-إِذَا مَا دَعَوْتُكَ رَبَّ الْوُجُودِ=فَأَنْتَ الْعَظِيمُ الْحَلِيمُ الْكَرِيمْ
17-سَمِعْتُ بِرَجْفَةِ قَلْبِي البكاءْ=يُحَيِّي البهاءَ بِهمسِ الرجاءْ
18-وبين الحشودِ رأيتُ الوجودَ=بِوَسْطِ الزَّحامِ يُلَبي النداءْ
19-كأنَّ الحياةَ هنـا تبتـدي=وكعبة ربي تُهادي الضيـاءْ
20-بكيتُ بكيتُ وكُلِّي يُصَلِّي=وروحي تطوفُ مع الأتقياءْ
21-إِذَا طُفْتُ رَبِّي بِبَيْتِكَ سبَعْاً= فَهَذِي الْجُمُوعُ أُلوفٌ أُلوفْ
22-بِبَيْتِكَ طَافََتْ وَحَمْدِكَ فَاهَتْ= وَحُبِّكَ هَامَتْ وَهُنَّ تَطُوفْ
23-وَتَعْنُوا إِلَيْكَ بِقَلْبٍ مُنِيبٍ= وَتَلْهَجُ بِاسْمِكَ رَبَّاً عَطُوفْ
24-فَحَقِّقْ مُنَاهَا وَحَقِّقْ مُنَانَا= فَأَنْتَ إِلَهِي خَبِيـرٌ لَطِيفْ
25-ينادي فؤادي بِبَرْدِ الرجاءْ=ويعلن شوقاً جليَّ البهاءْ
26-إلهيَ فامنُنْ بفيضِ العطاءِ=وداوي الجراحَ بِمِسْكِ الشِّفاءْ
27-وسالت دموعٌ بوجدِ الحنينِ =فها قد تراءت نُجُومُ السَّمَاءْ
28-فبَيْتُكَ رَبِّي جليـلُ المقامِ= يطوفُ المُحِبُّ بهِ فـي نقاءْ
29-وكيفَ يبوحُ اللقا بالشعورْ=ورأسي بنورِ المكانِ يـدورْ؟
30-فما كان مني سوى البعدِ عني=كأني بعثتُ بيومِ النشورْ
31-رَجَفْتُ وخفتُ وبالدمعِ رُحْتُ=أناجي إلهي اللطيفَ الغَفُورْ
32-إلهي أجرني وبالهَدْيِ زدني=فأنتَ لقلبي المعينُ المجيرْ
33-طرقتُ بِقَلْبِيَ بابَ السَّمَاءِ=فجادت دموعي ونِعَمَ السخاءْ
34-نفضتُ رِدَاءَ الذُّنوبِ القديمِ= تَلَبَّسْتُ ثَوْبَ الرضا والنقاءْ
35-أذاك سوادُكَ عَيْني أراهُ= يبثُ الجمالَ ينيـرُ الفضـاءْ
36-فيارب حَمْداً يزيدُ الهناءْ= ويا رب شكراً يزيلُ العنـاءْ
37-أروحُ ونفسي تَجُوبُ المكانَ=وأغدو وشوقي بقلبي يثورْ
38-إذا طُفْتُ بالبيتِ هَبَّ النسيمُ=عليلاً فينعشُ روحي دُهورْ
39-وزمزمُ ينسابُ عذبـاً إذا=ظَمِئْتُ فيغشى فؤادي السرورْ
40-فطوبَى لعبدٍ يلبي النداءَ=ويركبُ للبيتِ صَعْبَ البُحُورْ
41-وَأسْرَعْتُ شَوْقًا لٍبَيْتٍ عَتِيْق =ٍوَدَمْعِي يَفِيْضُ بِمِلْءِ الْجِفُونْ
42-وَجَدْتُ جُمُوعًا تُصَلّي بِشَوْقٍ=أقَامَتْ لَها فِي اصْطِفَافٍ مُتُون
43-فَأكْمَلْتُ وِرْدًا وَصَلّيْتُ وِتْرًا= وَكُلٌّ يُنَاجِي بِقَلْبٍ حَنُونْ
44-رَجُوْتُ إلَهِي رَجَاءً طَوَيْلاً= يُنَجّي فُؤادِي صُرُوْفَ الْمَنُون
45-إلهي لقـد آلمتنـي الجراحْ=وبتُّ سقيماً أريـدُ الفَلاحْ
46-وليس لها من دواء يشافي=كما قيلَ لي في كلامٍ صُراحْ
47-سوى العينِ تَبْكي بدمعٍ هَتونٍ=أمامَ العتيقِ فتشفى الجِراحْ
48-وَقَفْتُ بليلٍ أناجيكَ رَبِّي=ودَمْعِي هَتُونٌ طِوالَ الصباحْ
49-سَمِعْتُ النِّدَاءَ فَجِئْتُ أُلَبِّي=بأرضِ الجُدودِ بِهذي الرِّحَابْ
50-وقلتُ بِنْفسي وقَلْبِي شَفُوقٌ=أيا دَمْعُ فاذْرِفِ فذا الحالُ طابْ
51-فَقَلْبٌ خشوعٌ بدمْعٍ غزيرٍ=طريقُ الجنانِ ودَرُّ السَّحَابْ
52-ألاصِقُ صدري ليَطرقَ باباً=يُجيبُ المُجيبُ ونِعْمَ الجَوَابْ
53-فيا طَيْرُ غَرِّدْ كما في الجِنانِ=ويا زَهْرُ زَيِّنْ طريقَ السعاةْ
54-ويا نور نَوِّرْ قلوبَ الحجيجِ=ويا عِطْرُ عَطِّرْ وجوهَ الأباةْ
55-نعيمي وسعدي إذا ما التقينا= ببيتِ الإله مُجِيبِ الدُّعاةْ
56-كأنِّي بنورٍ يَشِـعُّ ضيـاءً=ملاكاً يطوفُ بقلبِ الهُداةْ
57-وقفت سعيداً أناجيك ربِّي=فذاك عطاءٌ ومنكَ الغِياثْ
58-وأذَّنْتَ بالحَجِّ جاؤوا رجالاً=ومنْ كلِّ فَجٍ أتَتْكَ الإناثْ
59-إليكَ التقربُ عَجَّاً وثَجَّاً= وصارتْ رؤوسٌ بشَعْرٍ شُعاثْ
60-لعلَّكَ ترضى وتُدْنِي عِبَاداً=أطاحوا الدَّنَايا بدونِ اكْتِرَاثْ
61-سَعِدْتُ بقربٍ وقَلْبٍ مُحِبٍّ=تُكَحِّلُ عيني طيوفُ انفراجْ
62-ولَمَّا وقفتُ ببابِ الطبيبِ=لقيتُ ارتياحاً ودونَ اختلاجْ
63-وأسرى الدواءَ بروحي لطيفاً=فَنِعْمَ الطبيبُ ونعمَ العِلاجْ
64-وعدتُ مُعافى ودون سِقَامٍ=وزالتْ كُروبٌ وطابَ المزاجْ
65-عِبَادُكَ حَجُّوا بِطُهْرِ حِمَاكْ=وَخَلُّوُا الصِّرَاعَ وَخَلُّوُا الْعِرَاكْ
66-وَخَلُّوُا وَرَاهُمْ مَتَاعَاً حَقِيرَاً=فَلَيْسَ يُرِيدُونَ إِلاَّ رِضَاكْ
67-يَمُدُّونَ أَيْدِيَهُمْ يا إِلَهِي=وَمَا مِنْ إِلَهٍ مُجِيبٍ سِوَاكْ
68-تَمَنَّنْ عَلَيْنَا بِمَبْرُورِ حَجٍّ=وَجَنَّةِ عَـدْنٍ بِيَوْمِ لِقَاكْ
69-وقفتُ ألوذُ بقلبي حِمَاه=وأرقى بذكرٍ أريدُ عُلاه
70-عروسٌ بثوبٍ جديدٍ مهيبٍ=يزيدُ جَمالاً لما قَدْ عَلاه
71-غدا الحبُّ نوراً بقلبي الكبيرِ=لبيتٍ جَميلٍ وها قدْ أتاه
72-يريدُ طوافاً ليرضي إلهاً= ويسعى حثيثاً يرومُ رضاه
73-جراحي تُنادي بِبَيْتٍ عَتيقٍ=لربٍ كَريمٍ يُجيبُ الصَّريخْ
74-إذا ما استقمنا وجِئْنا بِتَوْبٍ=نَصُوحٍ جَميلٍ وقبلَ المشيخْ
75-نباعدُ ذنباً صغيـراً كبيـراً=كَلَحْمٍ يُباعِدُ عَظْمَ الفَسيخْ
76-وهذي الجموعُ تَطوفُ بياضاً=كأني بها من جَميلِ السَّبيخْ
77-لقد جاءَ جَمْعٌ يَرومُ المَلاذْ= فكانَ حقيقاً يكونُ المُعـاذْ
78-وكلٌّ يداري على أن يكونَ=متينَ اللُّصوقِ شديدَ انْجِبَاذْ
79-إلى بيت ربٍّ كَريـمٍ وَدُودٍ=فنعمَ الكريمُ ونِعْمَ المـلاذْ
80-يباركُ عبداً ويَحميه حباً=يَجُذُّ ذنوباً لطيفَ الجَـذاذْ
81-فَرَرْنَـا إِلَيْكَ إِلَهِي لِتَرْضَى = فَلَيْسَ لَنَا عَنْكَ رَبِّي مَحِيصْ
82-إِذَا نَحْنُ سِرْنَا نَغُذُّ الْمَسِيرَ = وَنَجْتَازُ مَا كانَ صَعْبَاً عَوِيصْ
83-نُلَبِّـي نِدَاءً وَنُكْمِلُ دِينَـاً = وَنَبْذُلُ رُوحَاً وَلَسْنَا نَحُوصْ
84-وَإِنْ نَحْنُ فُزْنَا بِأَجْرٍ وَفَضْلٍ = فَإِبْلِيسُ مِنْ غَيْظِهِ في نُكُوصْ
85-بُهرت بشعرٍ لوصفِ العتيقِ=وليس له منْ قَريض مُعيـضْ
86-ورُحْتُ أغوصُ لجمعِ القوافي=وأقْرِضُ شعراً بِخَيْرِ العَروض
87-وأدعو بقربٍ وحُبٍّ لربِّي=وحبُّ الرسولُ بنا مستفيضْ
88- ودمعي هطولٌ وقلبي عطوفٌ=وروحيَ بالنُّورِ دوماً تفيضْ
89-بقلبي وجيبٌ وروحي تَتُوقُ=لشربةِ زمزمَ تروي العُروقْ
90-وعند التلاقي بذاكِ الصعيد=ِينادي الإخاءُ الصديقَ الصَّدُوقْ
91-فنمضي سوياً نجوبُ المكانَ=ونَهْتفُ لبيكَ ربـاً شفيـقْ
92-فنربطُ حَبْلَ الودادِ المتينِ=وفي الروحِ يبقى الوفا للرفيقْ
93-رأيتُ المطافَ فطافَ الفؤادْ=وجالَ الهنا في الُّربا والوِهادْ
94-وأشرقَ قلبي بنورٍ جليلٍ=فكان لروحي دليلَ القيادْ
95-سَمَوْتُ بِحُبِّ الإلهِ العَظيمِ=وناديتُ ربِّي: أتاكَ العبادْ
96-طَمِعتُ بعفوٍ وجناتِ خُلْدٍ=وصَفْحٍ جَميلٍ بيومِ التنادْ
97-أتاك الَعبادُ بدَمْعِ الذُّنوب=ِيموجون خوفاً بوادٍ عريضْ
98-ينادون :ربـاهُ فالطـفْ بنـا=وللنورِ وسْطَ الجباهِ وميضْ
99-يَحارُ الفؤادُ بوصفِ الشعور=ويعجزُ في البوحِ سِحْرُ القريضْ
100-أتيتُ مريداً لباسَ التُّقى=وهَمِّي دواءٌ لقلبٍ مريضْ
101-تذكرت حُلْمَ الخليلِ المطيعِ=يُضَحِّي بإبن لديهِ عَزيزْ
102-أبونا الخليلُ يَجُرُّ الذبيـحَ=لينْجِزَ نَحْراً بأمرِ العزيزْ
103-فلما بدى منه صدقٌ فريدٌ= وَتَلَّ الجبين لبدءِ الأريزْ
104-أتاه الندا من أعالي السَّماءِ=بذبحٍ عظيمٍ لدينا تَفـوزْ
105-أُسائلُ نفسي وقومي هُجُوعْ=أحقاً أتًيتُ لأغلى الرُّبوعْ؟
106-أنام وأصحو وقلبي يُلبِّي=وتنسابُ منْ مُقْلَتَيَّ الدموعْ
107-سجدتُ لربي وفيضُ الدعاء=له أنصتتْ مُهْجَتي في خُشوعْ
108-أتيتكُ رَبِّي تركتُ المتاعَ=وإنِّـي بِحُبِّكَ ربِّي قَنـوعْ
109-بنظرةِ حُبِّ وجلسةِ وِدٍّ=أمامكَ كنتُ لِخيـرِ جَليـسْ
110-أمتعُ قلبي بشهـدٍ لذيذٍ =عصارةُ ذكْـرٍ لِخَيْرِ أنيـسْ
111-وما إن رأيتُ ستارَ العتيقِ=بقلبي هواهُ أسيـرٌ حبيـسْ
112-أوجِّهُ وجهي له بِخُشوعٍ=كوجْهِ العَروسِ لوَجْهِ العريس
113-وإذ شارف القلبُ قربَ العتيقْ=تناهى إلى الروحِ أنسُ الرحيقْ
114-وصوتٌ ينادي بنا أنْ هَلُمُّوا= تنالوا الوصالَ بقربِ الرَّفيقْ
115-ولما بدا النورُ يطغى وطُفْنَا=كأنا نَحُـومُ كطيـرٍ طَليق
116-فما الأرضُ ذاتَ التي قدْ عَهِدْنا=ففيها الملاذ كطوق الغريق
117-وُرْحنا نُناجيكَ عند الغُروبْ=ونرجو برُحْماكَ طَرْحَ الذنوبْ
118-ولُذنـا بِبابِـكَ ذُلاً وطُهـرًا=لنبْكى وقد داهمتنا الخُطُوبْ
119-فأنتَ العَفُوُّ الغفورُ الذي=تُحبُ الإيابَ وتَمحو العُيوبْ
120-فَصُنْ ربِّ سِرَّاً بنا قدْ سَتَرتَ=ففيكَ الرجا من خطايا القلوبْ
121-وَنِعْمَ السَّعِيدُ سَعِيـدٌ لَدَيْـهِ=وَبِئْسَ الشَّقِيُّ شَقِيٌّ لَدَيْـهْ
122-يُجَازِي الأَنَامَ بِمَـا قَدَّمُـوا=مَصِيرُ الأَنَامِ يـؤولُ إِلَيْـهْ
123-وَلَكِنَّ رَحْمَةَ رَبِّيَ عُظْمَـى=تَسَّمَى رَحِيمَـاً لأَنَّ يَدَيْـهْ
124-تَمُدَّانِ طَـوْقَ نَجَـاةٍ لَنَـا=هُوَ الدِّينُ مَا أَنْ شَدَدْنَا عَلَيْهْ
125-شدَدْتُ الرحالَ أتوقُ اللقاءَ=أواجه بيتاً وكلِّـي إليْكْ
126-إلـهي أعِنِّي أكونُ طَهُوراً=لعلكَ ترضى وذاكَ عَلَيْكْ
127-تَقَبَّل دُعائي فأنت رجائـي=لتمحو ذنوبي أنا مُهْتَديكْ
128-تَجاوزْ عِثاري فأنت الغفورُ=وأنت الرحيمُ أنا مُرْتَجيكْ
129-يطوف الحجيجُ بجمعٍٍ مهيبٍ=وإبليس يُدْبِرُ عَنهُمْ مَغيـظ ْ
130-يُباهي بِهم ربُّنا في عـلاهُ=أتوني جُموعاً وإني حفيـظْ
131-يسيرون دَفعاً كبحرٍ يَمُوجُ=يلينُ لهم كُلُّ فـظٍّ غليـظْ
132-فأكرمْ إلهي جُموعَ الحجيجِ=فهم في حماكَ وأنتَ الحفيظْ
133-وأذنْ لتأتي الرجالُ جموعـاً=وتأتي النساءُ بعالي العُـروشْ
134-يُلَبُّونَ رباً بصدقٍ ووعدٍ=وقلبٍ رؤوم ووجه بشـوشْ
135-رِحَالٌ أتتْ من جميع الجهاتِ= بَحْراً وجَوَّاً بِهَدْيٍ هَشوشْ
136-تعود بفيضٍ من الذكرِ يَعْلُو=وصدرٍ سليم وليسَ غَشوشْ
137-وتسجدُ للهِ تلك الجباهْ=ببيتٍ عتيقٍ عظيمٍ حِماهْ
138-إذا همَّ فيـهِ بشرٍّ لئيمٌ=فإنَّ العقابَ له في الجباه
139-وإنْ أحسنَ العبدُ في حفظهِ=فإنَّ المَحاسنَ تُعلي سُراه
140-فيجزيهِ ربي جزاءً عظيماً=بِما عَظَّمَ البيتَ عبدُ الإلهْ
141-أتيتُ لِخيرِ البقاعِ بقلبٍ=يناجي رحيماً وفيهِ ارتعاشْ
142-وفارقتُ أهْلِي مُجيباً إلهي=تركتُ الديارَ وسِجْنَ المَعاشْ
143-وأصفادُ دُنيايَ حطَّمتُها=تركتُ الهناءَ ودفءَ الفِراشْ
144-لأنجو كريماً بيومٍ عصيبٍ=به يَهْرَعُ الناسُ مثلَ الفَراشْ
145-لَبَيْتٌ عَتيقٌ أحَبُّ إلينا= فليسَ له في الدُّنَا من شبيـهْ
146-وبعدَ الطواف ونَحْنُ نُلبِّي=يُجلجل ذكرٌ بِقَلْبٍ نبيـهْ
147-فيزدادُ نورٌ بوجه صبيحٍ=وعندَ الإلـه يكونُ وَجيـهْ
148-وبعد الإفاضَةِ يَبْقى شريفاً=وبين الخلائق يُدعى نَزيـه
149-فَطُوبَى لَنَا يَا وُفُودَ الْحَجِيجِ=جَنَيْنَا مِنَ الْبَيْتِ حِسَّ انْبِسَاطْ
150-وَسِرُّ انْبِسَاطِ الْوَرَى عُمْرَةٌ=وَذِكْرٌ وَحَجٌّ بِكُـلِّ انْضِبَاطْ
151-نَسِيرُ لِنُرْضِي الإِلهَ الْكَرِيـمَ=فَكَانَ الْحَمَاسُ وَكَانَ النَّشَاطْ
152-وَعُدْنَا بِأَجْرٍ وَخَيْـرٍ عَمِيـمٍ=وأُنْسٍ وَسَعْدٍ وَكُـلِّ اغْتِبَاطْ
153-تلونا الكتابَ بتجويدِ آيٍ=فكان النداءُ بِخَـيْر بَلاغْ
154-وأَذِّنْ فيأتوكَ مِنْ كُلِّ فَجٍ=عميقٍ شُهوداً ودونَ مَزاغْ
155-تَجِدْهُم حشوداً كما في الحسابِ=وفي الطَّوْفِ جَمْعاً ودونَ فَراغْ
156-كأني بثلجٍ أو القطنِ لَبَّـى=بصوتٍ جَهُورٍ ودونَ لِثاغْ
157-ويعبقُ بالطُّهرِ كُلُّ الترابِ=ولبسُ الحجيجِ يُجافي المَخيطْ
158-بياضٌ بلونِ الثلوجِ صفاءً=إزارٌ زهيـدٌ رداءٌ بسـيطْ
159-جُموعٌ من الخلقِ تَمشي سوياً=كموجٍ تهادى بوجهِ المحيطْ
160-وتَلْهَجُ كلُّ القلوبِ تلبِّي=تنادي قريباً وما من وسيطْ
161-وهذي المشاعر ترقى بقـومٍ=وتعلو بِكَوْنٍ بها قدْ عَلَـوْه
162-ومن نالَ حَظاً من المالِ حِلاًّ=أتى البيتَ حَجَّاً وإلاَّ قَلَـوْه
163-فطوبى لرَحْلٍ أتى من أقاصٍ=يجرُ الهدايا وقَلْبٍ جَلَـوْه
164-بذكرٍ عظيمٍ يلبُّونَ ربـاً=ويرجونَ عفواً لما قَدْ عَصَـوه
165-يحارُ البيانُ ويكبـو البديـعُ=بِحبِّ العتيقِ يبـوحُ البليـغْ
166-وتَمْطرُ كلُّ السحائبِ شعـراً= وفي النفسِ فجرٌ يرومُ البُزوغْ
167-أعيشُ بدنيـايَ فـي غفلـةٍ=بروحي ضبابٌ وقلبي يزيـغْ
168-فأسعى لنيلِ الحيـاةِ لقلبـي=لغفران ربـي أريـدُ البُلـوغْ
169-أتيتُ وقلبي معي في سباقْ=ودمعي طليقٌ بشوقي يُراقْ
170-تبدّتْ فشدّتْ ونفسي تمنّتْ=وصالاً فذبْنا بحـرِّ العنـاقْ
171-ففيها جمالٌ حـواه جـلالٌ=سبَتْني فيا طيبَ هذا الوثاقْ
172-بكعبةِ ربي تمتّعـتَ قلبـي=أتبكي لوصلٍ وخوفَ الفراقْ
173-أنا ما حَجَجْتُ ولكنَّ قَلْبِي = يَحُجُّ بشوقٍ بَرَاهُ الحنينْ
174-ويهتزُّ طَيْفي لتطربَ روحي = بلقيا بلاد الرسولِ الأمينْ
175-دَنَوتُ إليها رويداً رويداً = فأشرقَ بيتُ الإلهِ الـمَتينْ
176-وقَرَّتْ عيونٌ منَ الروحِ لكنْ = من الجسمِ ظلتْ تسيلُ عُيونْ
177-سألتَ بيومٍ “ألستُ بربٍٍ؟” = “بلى” كانَ قولي وأنتَ هُدايْ
178-قَصَدْتُكَ ربِّي كما كان وعدي= وجئتُ شَغُوفاً وأنتَ مُنايْ
179-وإنِّي ببيتٍ لكُمْ في رجاء = أريدُ الرضا لا تُخَيِّبْ رَجايْ
180- فأنتَ الكريم اللطيفُ الخَبـيرُ = أرومُ الأمانَ وأنتَ حِمايْ
181-وبعدَ الإفاضَةِ هَلَّت مِنَى = وصارتْ تَموجُ بِبَحْرِ الدِّماءْ
182-ورَجْمٌ لإبليسَ ذاكَ اللعينُ= ومَزْجُ الدُّعَاءِ بدمعِ الرَّجاءْ
183-وقَصٌّ وحَلْقٌ ولِبسُ المخيطِ= وحَلَّ الوصالُ بِقُرْبِ النساءْ
184-تشاريقها في الكتابِ ثَلاثٌ = ويومان إنْ قدْ بَلَغنا النقاءْ
185- وفي العيدِ بشرى لكلِّ الحجيجِ = وأدعو بعودٍ جَميلِ الرُّجوعْ
186-فَلَثْمُ ثَرَى البَيْتِ عَهْدُ القُلوبِ= أمَهِّلُ نَفْسي بِحَالِ الخُشوعْ
187- أمَرِّغُ روحي بِتُرْبٍ طَهُورٍ= أحِنُّ إليـهِ كَطِـفلٍ وَلوعْ
188- إلى صدرِ أمٍّ حَـنُونٍ لَبونٍ = أليسَ الفِطامُ بِـعَشْرٍ سريعْ؟
189- كأنِّي بصوتٍ حنونٍ رتيبٍ = أَلَيْسَ لديكَ نَبِيٌّ حَـبيبْ؟
190- ففاضتْ دُموعِي وشوقِي عظيمٌ = تَهيمُ بحبِّ الشفيعِ الطَّبيبْ
191- فكانَ دواءً لدَاءِ الفِراقِ = عن البيتِ يبدو شعوراً غَـريبْ
192- فَطِرْتُ أسابقُ طَيْرَ السَّماءِ= وطَرْقُ فُؤادي سَـريعُ الوَجيبْ
193- حبيبي شفيعي لقد نِلْتُ نوراً = ينيرُ طريقي بِـنورِ الصَّلاةْ
194- صلاتي عليكمْ تُـعَطِّرُ روحي = وتغدو نسيـماً بكل فَلاةْ
195- صلاتي لربي مشاعلُ هديٍ = تُقَوِّمُ زوغاً تُنـقي الصِّفَاتْ
196- كأنِّي رفيقٌ لكمْ في جِنانٍ = إذا كنتُ يوماً رَفـيق الهُداةْ
197- رَجَعْتُ مُعافى وقَوْمِي شُهودٌ = وإيـمانُ قَلْبِي نما في ازديادْ
198- كأني خُلِقْتُ لتوٍّ وليداً = وفي القلبِ ذكرى لِخَيْرِ الـعِبَادْ
199- وَهَلَّ الصِّحابُ بوجْهٍ بَشوشٍ = كأنِّيَ طِفْتُ جَمـيعَ البِلادْ
200- وصِرْتُ طليقاً بفكري أجوبُ = ودمْعي يناجي حَنينَ الفؤادْ

 

 

كل عام وأنتم بخير
وحجاً مبروراً وسعياً

 

 

 

الشعراء المشاركون
(حسب عدد الرباعيات)
1- الدكتور ضياء الدين الجماس (1-4) (9-12) (45-48) (49-52) (53-56) (57-60) (61-64) (69-72) (73-76) (77-80) (85-88) (101-104) (109-112) (125-128) (133-136) (145-148) (153-156) (161-164) (177-180) (181-184) (185-188) (189-192) (193-196) (197-200) = 24 رباعية
2- شقائق النعمان (25-28) (89-92) (93-96) (97-100) (105-108) (129-132) (137-140) (141-144) (157-160) (165-168) = 10 رباعيات
3- الحسين الصلهبي (5-8) (13-16) (21-24) (65-68) (81-84) (121-124) (149-152) = 7
4– زاهية بنت البحر (17-20) (29-32) = 2
5– غصن الرند (33-36) (37-40) =2
6- الواثق (113-116) (117-120) = 2
7- قطرات النحو الندية : (41-44) =1
8- الدكتور مروان عرنوس (169-172) =1
9- البوسعادي : (173-176) =1

 

أصوات الشمال تنشر لقاء زاهية مع الشاعر الجزائري الأستاذ ياسين عرعار

2

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يسعدني هنا أن أنشر أيضا رابط اللقاء الذي أجراه معي الأستاذ الشاعر يسين عرعار في نور الأدب.

شكرا لك أخي المكرم يسين، وشكرا لأصوات الشمال.

 وفقك الله

http://www.aswat-elchamal.com/ar/?p=98&a=8868

 

مجلة العربي الحر (د. نزار الزين) تنقل اللقاء معي في نور الأدب

0

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يسعدني أن أنقل إلى مدونتي نص تقديم اللقاء معي الذي أجراه الأخ المكرم الشاعر الجزائري المعروف ياسين عرعار

وقد تم نقله إلى مجلة العربي الحُرّ بواسطة أستاذنا الكبير الأديب السوري المعروف د. نزار الزين أديب الشعب

شكرا لأستاذنا المكرم د. نزار الزين، وللأخ ياسين عرعار، وللأديبة الأستاذة  هدى نور الدين الخطيب صديقتي الغالية.

http://www.freearabi.com/%D8%AD%D9%8…8%AF%D8%A8.htm

______________تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها____

دواءٌ..

0

أصابها المللُ من تأففه و(تلطيشاته) التي كانت تكسر خاطرها كلمَّا شَكَتْ له وجعًا من تعبٍ أو ألم، فلم تعد تقل له شيئًا عن أوجاعها، وعملت بنصيحة جارتها أم بدر باستخدام الثوم، وزيت الخروع لكل الآلام، فكانت تضع بعض فصوص منه مغمسة بالزيت في صدرها،  وأخرى وراء رقبتها، وغيرها فوق خاصرتها تثبتها بلاصق. وذات يوم بينما كان في طريقه إلى غرفته وهي تنظف أرضية البيت، تزحلق فوق البلاط، فأصطدمت مؤخرة رأسه بحافة المكتب، فسقط ولم يقم، بينما كان مهروس فصٍّ من الثوم يعبق تحت نعل حذائه برائحة الموت.

بقلم

زاهية بنت البحر

مابين الحاضرِ والآتي

1

تَتلاشى كُلُّ الأصَواتِ
فيجود القلبُ بنبضاتي
ويصيرُ اللونُ بلا لونٍ
وتَغِيبُ مَلامِحُ أوقاتي

لحظاتُ الصِّدقَ صفاءُ رؤى
تجتازُ الحاضرَ للآتِي
تتدفقُ شلالًا بضيا
أتوحَّدُ فيه مع ذاتي

يتساءلُ نسيانُ الماضي
عن أفراحي، عن خيباتي
فألوذُ بصمتٍ ينقذني
تتوهجُ فيه دمعاتي

ماللآتي من أيامٍ
غرقتْ في بحرِ الظلماتِ
والفجرُ تنفَّسَ مبتسما
لضياءٍ هلَّ بمشكاتي

وأحسُّ بلاشكٍّ أني
أفلحتُ بعمقِ النظراتِ
ورسمتُ من الحاضرِ روضا
تتمايسُ فيه بسماتي
وتشقشقُ فوقَ بواسقِهِ
أطيارٌ تنشدُ أبياتي
شعر
زاهية بنت البحر

أبحثُ عنك تنشر في جريدة شمس السعودية

2

أبحثُ عنك تنشرها جريدة شمس السعودية بالتعاون مع موقع الأدباء

http://www.shms.com.sa/viewer/viewer.php?date=2010-04-08

سلامًا ياضيا عمري

5

 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة 

سلاما  ياضيـا  عمـري
أيـا فـواحةَ  العـطـرِ

سلامًـا يارجـا  قلبـي
بعيـشٍ دافـقِ الخـيـرِ

سلامـا يارضـا  أمـي
بروعـةِ طلعـةِ الفجـر

بـأنـوارٍ  وإيـمــانٍ
يزيـدُ حـلاوة  العمـرِ

بكـلِ دقيقـةٍ مــرَّتْ
بحـبٍّ باسـمِ  الثـغـرِ

بنظرةِ والـدي فاضـتْ
بدمـعٍ طاهـرِ  القَطـرِ

بلمَّـةِ أخوتـي  غنَّـتْ
بلحـنٍ فاتـنِ  السِّحـرِ

سلامًـا أهـلَ  حارتِنـا
أحيِّيكـم علـى صَبـرِ

وأسألُكم عـن  الأطفـا
لِ.. ضوءِ الشمسِ والبدرِ

عن الكتَّـابِ  والأستـا
ذِ عن شطِّي وعن بحـري

عـن  الفقـراءِ  والغيـا
بِ والأشواقِ في  الصدرِ

سلامًا جدتـي، جـدي
وكـلّ تراثِنـا  الـثَّـرِّ

وأغنيتـي، ومدرسـتـي
وما أتلـو مـن الذِّكـرِ

أنـا مشتاقـةٌ  جــدا
لمـاضٍ عالـيَ الـقَـدْرِ

بـهِ أحيـا بأحـلامـي
بوعـي حاضِـرِ البِشْـرِ

بـهِ  أرنــو  لأيــامٍ
أراهـا بالمنـى  تسـري

بـلا هـمٍّ  وأحــزانٍ
بـلا حـربٍ  ولاقهـرٍ

بوجـهٍ باسـمٍ تحـنـو
وتُسعدُنا مـدى الدَّهـرِ

شعر

زاهية بنت البحر

 

 

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أبيات على هامش الحياة

2

 The FTD® Purple Passion™ Boutonniere

1

أينَ اخضرارُ الرؤى أينَ الوعودُ بها

أينَ الصَّفاءُ بعصرِ التيـهِ والمحـنِ

مارحتُ أبحثُ عن دربٍ بها  أمـلٌ

إلا ابتليـتُ بأهـل الظلـمِ والفتـنِ

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تماوجَ العمرُ بيـن الخيـرِ والشَّـرِ

بما حصدنا به حزناً مـن  الغيـرِ

ياماشيَ الدَّرب  حاذرْ من تعرجِهـا

واحملْ سراجَ الهدى في عتمةِ السَّيرِ

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

معادنُ النـاسِ أشكـالٌ  وأجنـاسُ

منها الرَّخيصُ ومنها دونهُ  المـاسُ

لاتشترِ الدونَ مهما كنتَ في عـوزٍ

فالدونُ صاحبُـهُ وغـدٌ  ونخـاسُ

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

مانلتُ منكـم جـزاءً دونَ سِنْمـارِ

غـدرُ اللئـامِ بكـمْ طبـعٌ بفجـارِ

من حسَّنَ الظَّنَّ في صحبٍ  بلاذمـمٍ

عند انتهاءِ الشِّواألقـوهُ فـي النـارِ

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عفـتُ الحيـاةَ بدنيـا كلُّهـا فتـنٌ

قد مزَّقتْ أهلَهـا جسمـاً  ومعتقـدا

وأشعلتْ نارَها فـي كـلِّ  ناحيـةٍ

وإنَما جمرُها مـن كيدِهـا  وقـددَا

 

شعر
زاهية بنت البحر

Todd Oldham™ Sweet Sophistication Bouquet with FREE Vase

%d مدونون معجبون بهذه: