Daily Archives: أبريل 9, 2011

محطات زاهيوية\ ماذا يعني الوطن لزاهية)

0

 

السيدة عواطف عبد اللطيف

 

 

   ماذا يعني الوطن لزاهية؟أجمل شئ كتبته للوطننقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

 
تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

يااااه، من لاوطن له، لاأمن له، ولا راحة بال، ولا هناء.

الوطن هو الجناح الذي يدفئنا، والأم التي تحضننا، والأب الذي يرعانا

والماء الذي يروينا، والحب الذي نكبر فيه ويكبر فينا

هو الأمن والأمان، هو الماضي والحاضر والمستقبل، هو سورية

هكذا أحسه

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

لا الأرضُ أرضي، ولا الكلماتُ كلماتي

لا الأهلُ أهلي، و لا العاداتُ عاداتـي

لاالدينُ ديني، ولا الأجـواءُ  تنفعُنـي

لاالبحرُ بحري، ولا الغايـاتُ غاياتـي

أعيشُ يومي هنا، والرُّوحُ فـي وطنـي

والَّدمعُ فوقَ خـدودي نـارُ آهاتـيِ

غريبـةُ الـدارِ لاقلـبٌ يؤانسُـنـي

حزينةُ النفـسِ فـي دنيـا البليـاتِ

دنيا استبدتْ بفكرِ  النـاسِ  ماسحـةً

منـهُ الطهـارةَ فاشـتدتْ معانـاتـي

أمسي واصبحُ في خوفٍ وفـي  قلـقٍ

بالشوقِ أسري إلى أحلى  الصَّباحـاتِ

هناكَ في وطني حيـثُ الصبـاحُ  بـهِ

تفتُّحُ الـوردِ فـي خـدِّ الجميـلاتِ

ومـن رحيـقِ النَّـدى لألاءُ  فاتنـةٍ

في مرمرِ الجيـدِ مصبـاحُ المسـاءاتِ

يحارُ عقلـي، أحقـا بـتُّ  قاصيـةً

خلفَ البحارِعلـى بُعـدِ  المسافـاتِ

إيهٍ فـؤادي فـذاكَ الحـالُ  واقعُنـا

ماأصعبَ النَّأيَ عن أهـلِ  المـروءاتِ

ماأصعبَ الهجرَ عن أرضِ ولدتُ  بهـا

فيهـا تعلمـتُ أخلاقي وآيـاتـي

فيها صحابٌ وأهـلٌ  كـان  يجمعُنـا

يومًا بهـم بدرُنـا  ليـلا  بسهْـرات

 

شعر
زاهية بنت البحر

 
كتبتها وأنا غارقة بدموع الشوق لوطني ومن فيه
صباح الخير ياوطني

2:36 pm 2/25/2009
مونت أيزا استراليا

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

محطات زاهيوية3

0

عبد الرسول معله أخي المكرم 

أهلا بك ومرحبا، أشكرك على الحضور الجميل، أهلا بما نثرته من طلائع الشوق في قلبي، فهب الحنين لمصطفى، وكأنني أراه هنا يجلس أمامي باسما وخصلات شعره الأشقرتتطاير فوق جبينه الناصع وعيناه الخضراوان ترمقني بنظرات عتاب، أسأله:

( لماذا يامصطفى تفعلُ بنا هكذا وقلوبنا تذوب شوقا إليك؟ أنسيتنا؟)


يعم الصمت المكان.

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

مصطفى
رفيق طفولتي وشبابي الأول بكل مافيه من ذكريات وشقاوة وحزن وأفراح. صحيح أنني أرجو لقاءه، وبمرارة أبكي فراقه شعرًا ونثرًا، لكنه دون أن يدري أصبح سببا لإبداعي، وهذا أمرأشكره عليه والله. صدقني أخي المكرم عبد الرسول أنه كما قلت وأقول:وما قطرة الرحيق التي تنزفها زهرة إلا لتطهير الذات من حزن يلم بها وجعًا لفقد ما جمعته بكدها، ولكن لابأس مادام القلب تعود صنع الرحيق، والله يعوضها خيرًا منه. أما بالنسبة له فهو يعرف عنواننا ورقم هاتفنا فلو أراد العودة لعاد، وفقه الله ورعاه.

 
أهلا بك ومرحبا

أختك
زاهية بنت البحر

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 

 

عواطف عبداللطيف 

 

     
 

   ما السؤال الذي ترغب زاهية بنت البحر ان تسأله لنفسها وتجيب عليه بكل صراحة بعيداً عن عيون الرقيب

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 
 


مامدى صدقك مع ربِّك .. مع نفسك.. مع أهلك.. مع قلمك؟
– هذا هاجس أعيشه في كل لحظة، خشية تسرب مايغضب ربي قولا، أو عملا بل حتى تفكيرا.
ليس الأمر سهلا أبدا والله، ولولا طمعنا برحمة الله لكان حالنا بؤس، ولكنه رحمن رحيم.

(ربنا لاتزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب)
آمين اللهمَّ آمين)

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

اللهمَّ اغفر لنا وارحمنا

 

نبع العواطف

http://nabee-awatf.com/vb/showthread.php?t=2002&page=5

محطات زاهيوية2

0

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
خلقت معجونة بحب البحر، قدري أن أولد، وأعيش طفولتي بين أمواجه
إحدى عشرة سنة في جزيرتنا النائية، أسافر بألاحلامي على أنغام هديره وشدو نوارسه.
البحر وما أدراك ماالبحر.. هو مرآة ذاتي، منه أرى السماء، والقمر، والشمس، والنجوم.
دون أن أدري ملأني حبا له،

زرعني في صدفاته شقيقة عرائسه اللؤلؤية،

//

تملك قلبي الصغير
ومازال يشغله كبيرا فهل يمكن لي إلا أن أكون به حفية وله وفية؟ بنت البحر، وسأظل ابنته
مدى العمر، فأنا منه كأمي الزهية الحورية الفينيقية، الشاعرة الأبية التي ربتني
على المحبة والصدق وطيبة القلب، وأنا بهما بارة بإذن الله.
فكنت زاهية بنت البحرتستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

للقهوة من يدك طعم خاص يذكرني بنكهة قهوة أمي
التي كانت تغليها فوق منقل الفحم، يااااه ماأجمل تلك الأيام
التي اندست تحت غطاء الزمن تاركة لنا ذكريات تغلي في مجامر القلوب.

أهلا بالعواطف كلها في متصفح اللقاء معي

//
.
تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 

 

نبع العواطف

http://nabee-awatf.com/vb/showthread.php?t=2002&page=3

محطات زاهيوية

0


تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
وكأن الجمال كله هبط علي من السماء دفعةً واحدة بزخات مطر عطري،
أتلفت بدهشة، وأنا أسمع رفيف أجنحة حباته الساحرة تدغدغ جبيني العالي،
أسأل عما حدث، تهمس في أذني أفواه الأثير الشذية:
أنتِ هنا في نبع العواطف، أبتسم بسعادة، أسرع مهرولة
وأنا أدخل المقهى لارتشاف القهوة المسائية التي أحبها دون سكر.
أهلا بكم ومرحبا إخوة وأخواتِ حرف وفكر ومبدأ.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلةالسلام عليكم ورحمة الله وبركاتهنقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أختكم
زاهية بنت البحر

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

 

نبع العواطف

http://nabee-awatf.com/vb/showthread.php?t=2002&page=2

الغيرة القاتلة

3

من نبتت الغيرة في أعماق جيناته\جيناتها منذ ان كان في رحم أمه من الصعب سلخها عنه لأنه سيقضي  بالسلخ نحبه، ورغم ذلك فقد تسبب له في لحظة ما جلطة تودي به إلى الجحيم فيلقى العذاب الثاني عند رب العالمين بعد أن تجرع عذاب الغيرة في الدنيا نارًا كوته بلظاها حتى الموت. أمثال هذا الشخص وأمثالها لايستحقون الشفقة لأنه\ها لايصلان إلى كعب من يحسدانه\ها، ولله في خلقه شؤون.

بقلم

زاهية بنت البحر

قصة أعجبتني فنقلتها إلى مدونتي

0

قصة في عصر الرشيد، يقال:

غزوت في زمن الرشيد في بعض المراكب
فلججنا في البحر
فكسر بنا في بعض جزائر صقلية
فخرج من أفلت وخرجت معهم
فرأيت في بعض الجزائر رجلا لا يملك دمعة من كثرة البكاء..!!
فسألته عن حاله.. وقلت له:
أرفق بعينيك.. فإن البكاء قد أضرّ بهما.

فقال:إلا ذلك..!

فقلت :ما جنايتهما عليك حتى تتمنى لهما البلاء؟

فقال:جناية لا أزول إلى الله معتذرا منها أيام حياتي!

قلت:وما هي..؟

قال:سرعة نظرهما إلى الأمور المحظورة عليهما..
ولقد أوقعاني في ذنب نظرت إليه..
لولا الرجاء والرحمة من الله ليئست أن يعفي عنه لي..
فبالله لوصفح الله لي عنه وأدخلني الجنة..
ثم تراءى لي..
لاستحيت أن انظر إليه بعينين عصتاه..
ثم صعق وخر مغشيا عليه.

قلت:يا حبيبي.. متى ألقاك وأين أطلبك؟

قال:أما في الدنيا فلا تحدث نفسك بلقائي فيها..
وأما الآخرة فإنها مجمع المتقين..
فإن كنت تبغي لقائي فاطلبني مع الناظرين إلى الله عز وجل في زمرتهم.

قلت: وكيف علمت ذلك؟

قال:بغض طرفي عن كل محرم.. واجتنابي فيه كل منكر ومأثم.. وقد سألته أن يجعل جنتي النظر إليه.

موعد

0

 

وعدتْهُ باللقاء في وقتِ ما، ومازال بانتظارها بذاكرة عَصِيٌّ عليها نسيانُ موعدٍ كان يحلم به أن يتمَّ منذ أن شعر بخفق قلبه العاشق لها، عندما التقت عيونهما أول مرة، وهو يقدم لها واجب العزاء في زوجها، وعندما خرج في موكب جنازتها بعد عشر سنوات، كان ينظر في ساعته بين الفينة والأخرى، ونبض قلبه يزداد سرعة كلما قفز عقرب الساعة ثانية نحو الوقت المضروب بينهما موعدًا للقاء.

 

بقلم

زاهية بنت البحر

%d مدونون معجبون بهذه: