Daily Archives: أكتوبر 6, 2010

ماذا يفيد الأسى والدمعُ يامرسي(في رثاء الأخت الحبيبة عبلة محمد زقزوق)

17

 

 
رحم الله أختي الحبيبة  الأديبة النيلية عبلة محمد زقزوق وأسكنها الفردوس الأعلى.

    
ماذا يُفيدُ الأسى والدَّمعُ يامرسـي
إنْ يخطفِ الموتُ أحبابًا إلى الرَّمسِ؟
هدَّ الشجى قوتي لمـا قرأتُ رثا
أختي الحبيبة، وارتاعتْ لـهُ نفسـي
ياعبلُ كانت بنـا الأيـامُ باسمـةً
لمَّا بها ضمَّنـا الإيمـانُ بالأمـسِ
عشنا معا صحبةً ما كـانَ يمنعُهـا
رغمَ الفراقِ رجيمُ الجنِّ والإنْسِ
بها كتبنا كتاباتٍ معشَّقَةً
بالنُّورِ، سامقةً بالصِّدقِ والحسِّ
فيها سكبنا رحيقَ الفكرِ عن كـرمٍ
نرجو به قسمةً في جنَّةِ الأُنْسِ
ها قد رحلتِ إلى الرحمـن باسمـةً
لو قيلَ عودي إلى الدنيا بلا بـأسِ
لن تقبلي رجعةً للأرضِ من نِعَمٍ
من يحظَ بالنورِ لايبدلهُ بالبخسِ
دنيا الأنامِ أيا عبل الهـدى مُلئـتْ
بالمُهلكاتِ، وباتَ الناسُ في مَـسِّ
أنى اتجهتِ تريـنَ الغـدرَ منتشـرًا
بالفتكِ يمشي وجلُّ النـاسِ باليـأسِ
والظلمُ ياعبلتـي كالمـاءِ نشربُـهُ
والعِرضُ منتهكٌ، والحقُّ بالبؤسِ
تبًا لدنيـا بهـا الأحقـادُ سائـدةٌ
والحربُ دائرةٌ بالجهـرِ، والخلـسِ
تبًا لمن في الدنـى يمشـي بمفسـدةٍ
مصفِّدَ الخير فوقَ السَّطرِ في الطرسِ
دنيا تدورُ بأهـلِ الأرضِ قاطفـةً
أعمارَهم عنوةً في الليل والشمـسِ
هم يعلمون بـأن المـوتَ يتبعُهـمْ
كالظلِ خلفَهُمو يمشي بـلا حِـسِّ
لكنهم بالهوى يلهـونَ فـي لعـبٍ
للحتفِ يدفعُهم، وخالقِ الكرْسـي
ياعبـلُ طيبـي بخلـدِ الله منزلـةً
يامن صبرتِ على الضراء والبـأسِ
يامن كفلتِ يتيمًـا والكفيـلُ لـهُ
بصحبةِ المصطفى تاجٌ على الـرأسِ

شعر
زاهية بنت البحر
صبرنا الله جميعا على فراق أختنا الحبيبة عبلة، كتبت القصيدة والله يعلم.

قلبي معك

4

 

\\

سيظل الأمل يداعب فكرنا وقلوبنا حتى نرى الفجر مشرقًا بابتسامته في قلب الظلام، مهما حاول الطغاة قتل الأمل جنينًا.

كلمات ذات معنى نوراني جعلتني أمسح دموعًا عن جفوني، وقد سافرت ابنتي، فوجدت في أنوار المشاتل مايعطي قلبي الأمل بلقاءٍ قريب يجمعنا مع حبيبتي الغالية، وطفليها.

وضعت  قلبي في سلة ياسمين حملتها شغافك والطائرة تستعد صباحا للطيران بك إلى هناك وعصافير بيتك ويماماته تغرد فوق الغيم أغاريد الأمل باللقاء. حبيبتي فليسعدك ربي وليعيدك سالمة غانمة ومن معك.

أمك

زاهية بنت البحر

مستحيل(العمر لحظة)

10

 

 

\\

 

مازالَ الليلُ يلحقُ بالنهارِ

هربًا من ظلمتِهِ

طمعًا ببسمةِ نورٍ

تتألقُ فوقَ جبينِ العتمِ تاجًا لؤلؤيًا

لايسرقُهُ منهُ تعاقبُ الضوءِ والظلامِ

يزرعُ شتلاتِ الأملِ بكفِّ الرجاءِ

يسقيها برضابِ الصبرِ

ينثرُ فوقَها نسيمَ المنى

بانتظارِ بزوغِ فجرِ حلمِ وعدِ

لايقبلُ المستحيلَ

يهدي إليهِ ضياءُ القمرِ.

بقلم 

 

زاهية بنت البحر

 

%d مدونون معجبون بهذه: