راحةُ القربِ

0
قلْ للذي يأبى على النفسِ الهوى
في كلِّ شيءٍ لاعدمتَ تقاكَا
قلْ للذي شغلَ الفؤادَ بحبِّهِ
للهِ، طِبْ عيشًا بما أعطاكا
فالحبُّ فضلٌ من لدنهِ ونعمةٌ
قد نلتَ فيها القربَ من مولاكا
والقربُ منه راحةٌ مانالَها
إلا الذي قد طاعَ مَنْ سوّاكا
بقلم
زاهية بنت البحر

المصدر : http://majles.alukah.net/t2873/#ixzz2z3vmvvE9

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: