Daily Archives: فبراير 10, 2011

لاتعجبني ياسيدتي

0

من قديم شعري

 

لاتعـجـبـنـي   يـاسـيِّـدتــي

أقـلامٌ تكـتـبُ دونَ   هــدى

تتملَّـقُ كـي تصنـعَ   مجـداً

والنـورُ بمـا تشـدو   وئِـدَا

والسُّـوء ُبهـا شــرٌ   أتٍ

مـن فكـرٍ طـاغٍ قـدْ   ولِــدَا

فـبـأيِّ جـمــالٍ   تسـحـرُنـا

وجمـالُ الحـقِّ بهـا   نـفـدَا

لـنْ أُفشـي سِـرَّاً سيِّـدتـي

إنْ قلتُ الحقََّ بما   وردَا

فأنا بالشِّعر ِأهيمُ   هـوىً

والطيرِعلى غصنٍ   غـرِدا

وأفـكِّــرُ فـيـمـا يُـسـعـدُنـا

ونعـزُّ بـهِ أرضًـا   وهــدى

بالخـالـقِ أقـسـمُ   سيِّـدتـي

أنَّ الإنـسـانَ بـمـا   ولِـــدَا

مـخـلـوقٌ فـيــهِ   فـطـرتُـهُ

تتعـبَّـدُ مبدعَـهـا   الأحـــدا

والخـالـقُ ربٌّ   لايـرضـى

بـحـروفٍ تورثـنـا عـقـدا

يابـسـمـةَأمـلٍ   سـيِّــدتــي

أسألُكِ الصِّـدقَ بمـا   وردَا

هــلْ كـــلُّ كـــلامٍ نكـتـبُـهُ

أونقرأهُ يُرضي   الصَّمـدَا؟

وبظـنِّـي لايـخـفـى   أبـــدًا

عنْ مثلِكِ ما يُشقي الوَلدا

ويحلِّـقُ فـوقَ   رؤوسِـهـمُ

يتخطَّفُهمْ غدرًا   بِ(ردى)

هــمٌّ قــد حــلَّ   بروضتـنـا

ويعذِبُـنـي روحـاً..جـسـدَا

أخشى أن يُعجَـبَ   أولادِيْ

بـكـلامٍ يسلـبُـهـمْ   رَشَـــدَا

فالشِّعـرُ كقـوتِ براعمِـنـا

قـدْ أصـبـحَ زاداً   مُعتَـمَـدَا

والنَّفسُ رهينةُ ما تهـوى

وبهـا يلقـى الشَّـرُّ المَـددَا

إنِّــي بصـلاتـي   أذكـرُكــم

أدعـوهُ سيِّدتِـي   الصَّـمـدا

أنْ يجـعـلَ فـيـكِ   محـبَّـتَـهُ

ويزيدَكِ بالخيـراتِ   هـدى

وأقـولُ لمَـنْ حَملَـتْ   قلمـاً

بالنُّـورِ ِالــدُّرِّيِّ   اتَّـحـدَا

سَلِمَـتْ يُمنـاكِ   بماأعـلـتْ

للفـكـرِ نـقــاءً أو   عـمَــدا

شعر

زاهية بنت البحر

ياأنَّةَ الصَّدرِ

5

 

 

ياأنَّةَ الصَّدرِ المؤرَّقِ بالعنا

تنهيدة الوجعِ الذي فيه استعرْ

رفضُ التوسُّلِ للطبيبِ بذلةٍ

خيرٌ من الترياقِ من كفِّ البشرْ

أصحو على الألمِ الضليع كأنني

أصلاه نارًا أينما فيَّ انتشرْ

والليلُ يسقيني بكأسِ هدوئِهِ

مرَّ الشرابِ وفيه قد طال السَّهرْ

ماذا تخبِّيء ياظلامُ لصبحِنا

أنتَ العدوُّ ولو نزلتَ مع المطرْ

أشكوكَ للجبارِ قد أوجعتني

ماعدتُ قادرة على صدِّ الكدرْ

ثغر البشائر كم تبسَّمَ بالمنى

في خاطري وبها تأنَّقَ بالصورْ

مدَّ الخيالَ ببهجةٍ أنفاسُها

طيبُ الأزاهرِ أينما جالَ النظرْ

وإذا أردتُ قطافَ زهرة نرجسٍ

دنتِ الأماني للقطافِ المنتظر

مابالُ صدري بالتوجعِ لاهثا

والوقتُ حان لكي أصلي في السحر؟

مهلا فربّي لايخيِّبُ سائلا

رفعَ اليدينِ ودمعُ عينيهِ انهمرْ

ياربّ اشفِ الصَّدرَ من آلامِهِ

فبك الشفاءُ، وخابَ من سألَ البشرْ

شعر

زاهية بنت البحر

5:06 AM 2/10/2011

%d مدونون معجبون بهذه: