بحرٌ وأرضٌ وجوٌ

0

لماذا الصمتُ

لا يتوفر وصف للصورة.

وكم من شاعرٍ ظلمَ الخيالُ

وخيَّبَ ظنَّهُ أملٌ  محالُ

فعاشَ مشرَّدًا بينَ الأماني

وأتعبَهُ انشغالٌ واعتلالُ

فأجرى اليأسَ في أبياتِ شعرٍ

عفيفَ النفسِ يحرجُهُ السؤالُ

أتصمتُ؟ إنما في الصمتِ موتٌ

لأشعارٍ بها يحلو المقالُ

يحارُ بأمرِهِ قلقًا، ورهبا

كأنَّ بجسمِهِ مرضٌ عضالُ

لماذا الصمت؟ اِنهض من خمولٍ

فصمتُ الحرِّ يأباهُ الرجالُ

ويأبى الحرُّ أن يُرمى بعارٍ

وإن بالعيشِ قد ضاقَ المجالُ

يشقُّ بثورة التصبارِ صمتا

وينطلقُ النشيدُ به  الكمالُ

أحبُّ الشعرَ، يسحرني بحرفٍ

تألقَ زاهيًا فيهِ الجمالُ

علا كعبًا، فنالَ به  وصالا

وكم عزَّ المنالُ بما يُقالٌ

شعر

زاهية بنت البحر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: