Mryam M.Y

Just another WordPress.com weblog

خفِّفْ أيا شعرُ

0

خفِّفْ أيا شعرُ عني من تجافيكا
أنْهكْتَني خافِقًا فارحمْ محبِّيكا
سهَّرتَ عيني بليلٍ لا انتهاء لهُ
والدَّمعُ فيهِ بنزفِ الحرفِ يرويكا
كلُّ النّجومِ التي قطَّفْتُها دررًا
من عالمِ الفكرِ باتتْ من جواريكا
تسمو بها النَّفسُ عن أدرانِها وبها
تلقى الثُّريَّا تناغي من يُناغيكا
ياشعرُ رفقا بقلبي إنَّهُ كلِفٌ
بحسنِ حرفِكا.. أدعو اللهَ يحميكا
وأنْ تظلَّ برغمِ الليلِ منهمرًا
على مداري الذي فيهِ أُلاقيكا
ياشعرُ خذني لآفاقٍ بها فرحٌ
يملي فؤادي هَنًا منهُ أُغذِّكا
فعالمُ اليوم مذبوحٌ بأنَّتِهِ
والرِّيحُ سوداء مرَّ الكأسِ تسقيكا
نشتاقُ للأمسِ ليتَ العمرَ يُرجعنا
لسالفٍ مشرقٍ بالنورِ يُعليكا
شعر
زاهية بنت البحر

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: