تحية لسيدة رائعة في هذا الزمن

6

يطيب الكلام عندما أتحدث عنها

في صوتها هدوء المساء،

وفي عينيها طيوفُ الحنان..

في وجهها سلامٌ عجيب؛ يمدُّ الشراع  لوصلِ الأمل..

إليك عزيزتي أقدِّ م وردةَ شكرٍ

بعطرِ الكلامِ  وضوء القمر.

بقلم

زاهية بنت البحر

6 thoughts on “تحية لسيدة رائعة في هذا الزمن

    1. zahya12 Post author

      سعدت بحضورك ياغالية. هي الحياة رغم وعورة طرقاتها ففيها من الله الحنان.
      شكرا لك على كلماتك البلسمية، وجزاك الله عني خير الجزاء.

      إعجاب

  1. zahya12 Post author

    لماذا نُجبرُ على احترام إنسانٍ ما ومحبته رغما عنا ولكن برضا نفسٍ وهناء فؤاد؟
    سبحان من جعل الحياة رغم قسوتها تهدي لنا في أحلك الظروف نورا مضيئا يمسك يدنا بحنان ليوصلنا إلى بر الأمان. اللهم كثر من هذا النور وارزقه الضياء في الحياتين. آمين

    إعجاب

  2. zahya12 Post author

    باعتقادي يظل المرء قاصرا عن تقديم الشكر لإنسان وقف معه في ظروف صعبة، فكيف به بشكر لله الذي أنعم عليه بآلاء لا يستطيع لها عدا؟!!
    اللهم اجعلنا من الشاكرين الحامدين المؤدين حقوق الشكر ياالله.
    آمين

    Liked by 1 person

  3. التنبيهات: اللهم بارك لكمال ورندوتمم لهما على خير « Zahya12's Blog

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: