بين العين وسجامِها”من العمر لحظة”

4

 

في زمنِ تخدّر الإحساس، وتبلد المشاعر بين الناس، ونفش الريش بلاطعمٍ سوى الغرور.. جميل أن تجد من يحس بك لأنك أنت.. بنبض قلبك الموجوع، ودمع عينك المحترق بالغربة عن الذات..عن الناس..عن كلِّ شيء إلا الألم.. قد تطفىء الدمعة شبَّة آه حارقة، وقد تفورفتغرق صاحبها بالسقم فالعمى، وقد وقد وقد بيد أني دائماً أركب موج الدمع لأظفر بانتصارٍ على ضعف اللحظة، فأعود أقوى مما بدأت فيه الدمع، ويظلُّ الوقت هو الحكم بين العين وسجامِها..
بقلم
زاهية بنت البحر

الإعلانات

4 thoughts on “بين العين وسجامِها”من العمر لحظة”

  1. يحي المرباطي

    في عقيدة ومبدأ الاسوياء والشرفاااااااء فآن الالم فتح باب الامل والقوة والانتصااااااار والشهرة الطيبة . ومنذ الازل والالم صديق الانسان ولاشيئ جديد .. ولكن الشعرااء والادباء والرسامين والفنااااااانين لم يكوتوا سوى اشخاااااااص عاديين جعل الالم منهم عظمااااااااااااء ..

    ..
    وهاانت ِ عظيمة يا ( زاهيــــــــــــــــــــــــــــة )

    لاعليك ِ
    فالكل يشكو من الم
    ولكن
    ليس الكل من رسم الامل كروعة مشاااااعرك ونبضك ِ وحرفك .
    وكل عااام وانت ِ بخير
    اعااااده الله عليك ِ بلا الم .

    إعجاب

اترك رداً على محمد الصالح الجزائري إلغاء الرد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: