Mryam M.Y

Just another WordPress.com weblog

أنيس الغربة( العمر لحظة)

0

 

 

كان أنيسها في غربتها بعض نقرات على نافذة روحها.. ترسلهالها يمامة بيضاء.. تهديها في كل مرة طاقة أشواق من نبضات نورٍلا تهتف إلا بالنقاء، فتلتقط من فم اليمامة حبات الضياء المضمخة بالشذا، وتمسح بها وجهها، واللؤلؤ ينساب من عينيها مرايا لذاتٍ لا تعرف سوى البياض..

 بقلم

زاهية بنت البحر

 

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d bloggers like this: