أبحثُ عنكَ(1)

17

 

أبحثُ عنكَ في غسقِ الماضي بعيونِ الذكريات
أحملُ حزمةَ ضوءٍ قطفتُها من ريفِ شمسِ يومٍ عابر
تبعتُها بخفق قلبي المشتاقِ لبسمةِ الربيع في عينيكَ
وهديلِ اليمامِ في نبراتِ صوتِكَ الشجيِّ الدافئِ
مشيتُ خلفها تقودني طفلةً تعبثُ الرِّيح بضفائرِها
ويغذو مقلتيْها رمادُ احتراقِ الصَّبرِ بين جوانحِها
أغذُّ السير متجاهلة رشقات رثاء نفسي لها
ألهث بالأمل خلف ظلِّ الحزمة الوهمية المتلاعبة بعواطفي
تحملني شغاف قلبي على جناحي لهفة مغامرة
أداري بها الغموض الملفَّح باليأسِ ..
أعلم بأنك لاتدري بأنين روحي الساهرة على بابِ ذكرياتِك
أدري بأنك لوكنتَ تعلمُ بانسكابِ الآه حُرُقًا في صدري
ماكنت تغيبُ وطيفُك عني وميضَ لحظةٍ أو رفة جفن
أعلم بأنني أدري بأن انقيادي لحزمةِ الوهم هو ضعفٌ مني
لكنني أحببتُ فيه ضعفي
أصغيتُ لهواجسي ونداءاتِ خيالي
لصوتِ العنادل بشهقة الأملِ في فجرٍ مذبوحٍ بمديةِ الرحيلْ
قل بربك ماذا أقولُ وماذا أعملُ
وحنيني إليك يقطفُ سعادة َعمري فرحةً إثرَ فرحة
أأطوي بساطَ حزني وأفرش لون عينيك ربيعًا دائما؟
أأقطفُ من خيالِ خديكَ رونقَ زهوري وبهجةَ ورودي؟
أأستلهم ُمن عذبِ صوتِك زقزقةَ الدوري في حدائقِ عمري الباقي؟
قد أفعلُ ذلك ،ولكنَّ دمعةَ الحزنِ ستظلُّ تحرقُ جفوني
حتى ألقاكَ ووالديْنا في جناتِ النعيمْ.
أختك
زاهية بنت البحر

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

مصطفى، عد إلينا ، نحن بشوق إليك

 

17 thoughts on “أبحثُ عنكَ(1)

  1. zahya12 Post author

    الرائعة والراقية ألاديبة الشاعرة زاهية بنت البحر
    كم أحب الغوص فيما ينثره عقلك ويراعك

    أعلم بأنك لاتدري بأنين روحي الساهرة على بابِ ذكرياتِك
    أدري بأنك لوكنتَ تعلمُ بانسكابِ الآه حُرُقًا في صدري
    ماكنت تغيبُ وطيفُك عني وميضَ لحظةٍ أو رفة جفن
    أعلم بأنني أدري بأن انقيادي لحزمةِ الوهم هو ضعفٌ مني
    لكنني أحببتُ فيه ضعفي
    أصغيتُ لهواجسي ونداءاتِ خيالي
    لصوتِ العنادل بشهقة الأملِ في فجرٍ مذبوحٍ بمديةِ الرحيلْ
    قل بربك ماذا أقولُ وماذا أعملُ
    وحنيني إليك يقطفُ سعادة َعمري فرحةً إثرَ فرحة
    أأطوي بساطَ حزني وأفرش لون عينيك ربيعًا دائما؟
    أأقطفُ من خيالِ خديكَ رونقَ زهوري وبهجةَ ورودي؟
    أأستلهم ُمن عذبِ صوتِك زقزقةَ الدوري في حدائقِ عمري الباقي؟
    قد أفعلُ ذلك ،ولكنَّ دمعةَ الحزنِ ستظلُّ تحرقُ جفوني

    كم أسرتني كلماتك وزادتني حزناً وألماً
    مقطوعة حزينة ! سطورك إحساس
    وحروفك انفاس بإبداع لا يقاس
    مشاعر رقيقة صافية كما العسل
    همساتك كرذاذ المطر الحزين
    أسرني نزفك
    كلماتك جميلة عانقت أحاسينا
    دمت ودام الإحساس
    دمت بخير

    أ. ناهد شما
    نور الأدب

    Liked by 1 person

  2. zahya12 Post author

    الأديبة الرائعة / زاهية – بنت البحــــــــــــــــــــــــــــــــــر
    اشتعالات نصية بقالب فني يعج بالبديع من الصور و التعبيرات، و البليغ من القول. ما أروع توظيفك لتقنية التجاور و الانزياح في أبيات النص، نقرأ ” أحملُ حزمةَ ضوءٍ قطفتُها من ريفِ شمسِ يومٍ عابر” بهذا الأمل يخلص النص على عجالته في عناق الطبيعة ورومانسيتها. لكن سرعان ما انكب النص على طرح العديد من التساؤلات المشروعة و الواقعية في نهايته الجميله…. ثم فجأةً تقرر الشاعرة محاولة الإجابة على استحياء محمود و عفيف قائلةً:” قد أفعلُ ذلك ،ولكنَّ دمعةَ الحزنِ ستظلُّ تحرقُ جفوني
    حتى ألقاكَ ووالديْنا في جناتِ النعيمْ.”
    يبقى سياق النص مفتوحاً على مصراعيه لـتاويلات متعددة تتشابك مع جوه العام وإطاره الفني و مفرداته المكثفة وصوره الوارفة الظلال، إذ نجحت الشاعرة في إهدائنا بعضاً من طقوسها الفنية و الفكرية…خالص التقدير
    د. عبدالله حسين كراز

    رابطة الواحة الثقافية

    Liked by 1 person

  3. zahya12 Post author

    أبحثُ عنكَ في غسقِ الماضي بعيونِ الذكريات
    أحملُ حزمةَ ضوءٍ قطفتُها من ريفِ شمسِ يومٍ عابر
    تبعتُها بخفق قلبي المشتاقِ لبسمةِ الربيع في عينيكَ
    وهديلِ اليمامِ في نبراتِ صوتِكَ الشجيِّ الدافئِ
    مشيتُ خلفها تقودني طفلةً تعبثُ الرِّيح بضفائرِها
    ويغذو مقلتيْها رمادُ احتراقِ الصَّبرِ بين جوانحِها
    أغذُّ السير متجاهلة رشقات رثاء نفسي لها
    ألهث بالأمل خلف ظلِّ الحزمة الوهمية المتلاعبة بعواطفي
    تحملني شغاف قلبي على جناحي لهفة مغامرة
    أداري بها الغموض الملفَّح باليأسِ ..

    ما بين الماضي والغيب مسافة متاحة .. لقطع فكرة الزمان بطريقة متواصلة / منفصلة .. على مستوى الوعي .. يبقى هناك ما يؤسس لوعينا ما بين حزمة من النور/ الضوء استشرقتها روحنا .. وما بين حزمة وهمية تشدنا حيث يتملكنا احساس باللانهائي او الممتد عبر افق وعينا وخيالنا .. هو الامتداد الذي يعطي للحياة دفعها ويعطي للإرادة عزمها .. هذا التضد في الوعي هو ام تخلقت منه الخاطرة او تخلقت عبره الفكرة / البؤرة .. الحسية والمعنوية لهذا النص ومن حيث يتلفح الحزمة الوهمية من غموض ملفح هو ذاته باليأس .. تظللنا الكاتبة بخلجات وعي حاضر في بقية النص حتى تصدمنا بوعي آخر .. هو امتداد ليس لظل الحزمة الوهمية .. بل لظلال نور وضوء الحزمة المستقاة من عبير الذاكرة ويقينها .. لتمتد بها حيث نهاية يظلها بعضا من تساؤل .. او هو سؤال يجترح له مكانا في قلب كل حدث .. يقع ما بين لحظة التحام . ولحظة تلاشي او هي لحظة تحقق .. ولحظات تأتينا في الوعي على أنها عزيمة الإمكان وأمل ورجاء يفاوض إحساسنا على نهاية تمتد بسطور النور او بظلال الحزمة الضوئية لتفترش لها مكانا على عينا يتبدد معه ظلال العتمة والحيرة والوهم ..
    تحياتي الخاصة
    امل عبيد

    أ. أمل فؤاد عبيد

    Liked by 1 person

  4. zahya12 Post author

    أخيتي الحبيبة زاهية الخير والجمال

    عصفت بقلبي رياح حنينك

    وانهمرت في الروح مرارت الحب واللوم دمعاً

    عدت غير مرة إلى هنا وفي كل مرة تجلدني سياط الألم فاهرب

    وأعود بروح تحمل دعاء مسكين تعلق برحمة الله

    أن يرد لروحك شقيقها ويكرمكما بكل خير

    يارب يارب

    محبتي العميقة لكِ

    أ. يسرى علي آل فنه

    Liked by 1 person

  5. zahya12 Post author

    كما عرفتك دائما يا راسمة الأشجان بريشة الدفء والحنان
    لله درّك أختي الكريمة أنطقت الحرف فغنى
    وتغنى في صفحات الذكرى فأشجى
    بوركت وبورك قلمك

    أ. محمد المختار زادني

    Liked by 1 person

  6. zahya12 Post author

    العزيزة زاهية
    كلماتك تنساب بين الضلوع تقتحمني تخترقني
    تأخذني الى عالم الوجع الى فاكهة اللغة
    فأتلذذها
    رائعة انت يا زاهية
    محبتي لك

    أ. ضحى بوترعة

    Liked by 1 person

  7. zahya12 Post author

    أعلم بأنك لاتدري بأنين روحي الساهرة على بابِ ذكرياتِك
    أدري بأنك لوكنتَ تعلمُ بانسكابِ الآه حُرُقًا في صدري
    ماكنت تغيبُ وطيفُك عني وميضَ لحظةٍ أو رفة جفن
    أعلم بأنني أدري بأن انقيادي لحزمةِ الوهم هو ضعفٌ مني
    لكنني أحببتُ فيه ضعفي

    الله
    الله
    حرف له سحر
    وهذا لأنه حرف صادق
    كتب نفسه بنفسه

    أأطوي بساطَ حزني وأفرش لون عينيك ربيعًا دائما؟
    أأقطفُ من خيالِ خديكَ رونقَ زهوري وبهجةَ ورودي؟
    أأستلهم ُمن عذبِ صوتِك زقزقةَ الدوري في حدائقِ عمري الباقي؟
    قد أفعلُ ذلك ،ولكنَّ دمعةَ الحزنِ ستظلُّ تحرقُ جفوني
    حتى ألقاكَ ووالديْنا في جناتِ النعيمْ.

    رسالة غالية
    من غالية
    الى غالى

    جمع الله بينكما فى جنته
    آمين يارب العالمين

    الفاضلة / رقيقة الحرف /
    زاهية
    تقبلى تقديرى لحرفك وحسك ومشاعرك وصدقك

    أ. علاء عيسى

    Liked by 1 person

  8. zahya12 Post author

    ها هنا خلجات صادقة لذوبان صوفي وجداني ساحر

    حين نفتقد من نحب نشهر ذكرياتنا سيوفا، ولا يردها إلى أغمادها إلا صدق إخوة وأخوات يلهجون بدعاء ضارع إلى رب الكون أن يكلأ الله برعايته من نقدر ونود.

    شاعرة شعرا وشاعرة نثرا أختاه، فدومي بألق ألقك، وكتب الله لك أنهار الفرح الغامرة.
    أخوك

    أ. يوسف أحمد

    Liked by 1 person

  9. zahya12 Post author

    أختي الحبيبة زاهية
    أأأأأأأأه يا حبيبتي
    من منا لم يفقد عزيزاً غيبه الدهر
    تقلبين المواجع بكلماتك التي تقطر شوقاً وحسرة …محبة وحناناً
    تتساقط الدموع من العيون التي لطالما نظرت إليه ولم تشبع
    أهيم في بحر من الذكريات تتراقص فيه الاحداث أمام عيني
    تقتنص راحتي وتشل تفكيري إلا بذاك الوجه الجميل وتلك الابتسامة الصادقة .
    وأنا أبكيه …. أبكيه
    تكاد الغصة تقتلني , تلملم مواجعي وتلقي بنا في أديم لا يهدأ ولن يخمد مع الايام
    رحمة الله عليه وعلى والدينا وأثابك الله بصبرك جنات النعيم
    اللهم ارحمه وارحم والدينا وارحمنا جميعاً برحمتك يا أرحم الراحمين
    لا حرمك الله عزيزاً
    قلبي معك يا غالية

    م. الهام يمق

    Liked by 1 person

  10. zahya12 Post author

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    زاهية العزيزة
    انتفض قلبي جزعا عند نهاية هذا البوح الرائع ,,,وعندما أدركت أنه موجه لأخ لك صار في دار البقاء
    إنا لله وإنا اليه لراجعون
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي القدير
    ليلهمك الصبر عزيزتي
    ويرحمه الله
    نصك في غاية الروعة
    ماسة
    أ. فاطمة عبد القادر

    Liked by 1 person

  11. zahya12 Post author

    المورقـة / زاهيـة

    و هل لنا غيرها ؟؟؟ رحلة البحث في الماضي و استرجاع صوره أمام مرأى الذاكرة !!
    إنها رحلة محفوفة بالألم و الفرحة ، تمتزج فيها مشاعرنا المتلهفة إلى لقاء الأحبة برؤى المستحيل الدنيوي ، و يعزينا في دواخلنا أمل لقاء آخر يجعلنا نعمل و نكد بجهد لبلوغه !!

    هذه الرسالة المعبرة الصادقة تمس شغاف الروح و القلب ، و تتغلغل في وجدان كل من أصابته نائبة الفقد و فزع الرحيل !!

    يسعدني معانقتي لهذا الحرف النقي و هذه المشاعر الشفيفة .

    عسى الله أن يجمعكِ به و ذويك في دار البقاء

    إكليل من الزهر يغلف قلبك
    هشـام

    أ. هشام عزاس

    Liked by 1 person

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: